0%

تطريز المعدن بالمعدن

صهريج يسرد قصة عبر زنابق الماء المطرزة!

0

Severija Inčirauskaitė-Kriaunevičienė فنانة من ليتوانيا توظف ممارسة تطريز المعدن بالصوف في سرد قصص ذات بعد عميق، وعندما حاولت الخروج عن المألوف صنعت تحفة غير متوقعة من صهريج قديم!

هذا الصهريج عمل فني معقد من ناحية الحجم والفكرة والرسالة، فهو مطرز بعدد كبير من الأسلاك تعتمد مبدأ البكسل الرقمي حيث يتطلب العمل مسافة لمشاهد ما يعكس وهذا ما يطفي بعد من الحداثة، تلك المسافة تكشف عن الجانب الجميل على شكل زنابق مائية في إشارة للرسام الفرنسي كولد مونيه الذي قضى الثلاثين عام الأخيرة من مسيرته في رسم الزنابق المائية التي تنبت في حديقته.

ومن ناحية الرسالة يكرم هذا الصهريج المكان الذي وضع فيه في عاصمة ليتوانيا فيلنيوس، والذي كان مكان ينابيع تغذي المدينة بمياه الشرب -الزنابق تشير إلى حياة- حتى بداية القرن العشرين والتي كانت تنقل عبر الصهاريج واليوم تصب هذه الينابيع المنسية في الصرف الصحي.

مدير تحرير فانوس، مؤسس موقع أيزو ― من عشاق السيارات الرياضية ومهتم في التقنية وفن التصوير والنقد السينمائي والتصميم.

No more articles