0%

من عتمة الفضاء

و رحلة البحث عن الاختلاف

0

كثير منا يبحث عن التميز , والجزء القليل هو من يخرج عن دائرة المألوف , لكن أن تتخطى بالخروج من دائرة قطر الكرة الأرضية هو مثال نادر جدا على التفرد!

وهذا ما فعلته BMW الصانع الألماني الشهير لأحد زبائنها السريين, حيث سخّرت له الأجسام المسافرة ملايين الكيلومترات والتي قدر مصيرها بالهبوط على كوكبنا لتنهي بها رحلتها زينة على أجزاء السيارة.

مشروع سماء الليل (Night Sky) عبارة عن سيارة مفردة تميزت باستخدام الأحجار النيزكية والغبار الكوني كأسطح بديلة للمواد الأرضية والتي أمست في متناول الجميع من كل الطبقات كما يظن صاحب السيارة ربما ؟.

في داخلية السيارة ستجد الأحجار النيزكية تزين أسطح الكونسول الوسطي وزر التشغيل وعصا مبدل وضعيات القيادة, ولم تبخل BMW في تزيين أطراف الأبواب من الداخل وبعض الأجزاء من الخارج. كما نوه المصممون إلى أن النمط الظاهر في هذه الأسطح هو ناتج عن عمليات كيميائية وتصنيعية لا يمكن إحداثها أو تشكيلها إلا مع المواد القادمة من الفضاء.

ولمزيد من التميز تم استحداث نظام إضاءة على مسند السائق يحاكي النجوم والأجرام السماوية البعيدة كانهم يذكرونك بمنشأ ما تحت يدك!. بالطبع لم يغفل الفريق عن الزخارف في بقية الأجزاء مثل المقاعد والتي تستقي شكلها وتتوحد مع نمط الأسطح (الفضائية)

No more articles