0%

ما بعد الكونكورد

السفر من الرياض إلى نيويورك في ساعة ونصف!

0

بدءً من نهاية السبعينيات كان بإمكان البشر السفر في رحلة تجارية تفوق سرعة الصوت مع ثورة الكونكورد ورحلتها الشهيرة بين باريس من نيويورك في أقل من 4 ساعات، حتى وصلت الكونكورد إلى نهايتها الكارثية في 2003.

منذ ذلك الحين لم يكن بمقدور البشر السفر في رحلة تجارية تفوق سرعة الصوت، لكن مؤخراً أعلنت وكالة الفضاء البريطانية عن خططها لتطوير طائرة فضائية فائقة السرعة قادرة على نقل المسافرين بين باريس ونيويورك في ساعة واحدة فقط بحلول 2030 أو بعبارة أخرى السفر من الرياض إلى نيويورك في حوالي ساعة ونصف فقط!

تلك الطائرة قادرة على الطيران في 5.4 ماخ وذلك بمحركات تفوق سرعة الصوت بخمسة أضعاف تعمل بالهيدروجين والأكسجين وهذا يجعلها صديقة للبيئة وأقل تكلفة من الطائرات الحالية، وبالعادة هكذا قدر من السرعة تتعامل معها الطائرات المقاتلة ولكن تتطلب أنظمة تبريد معقدة ومكلفة جداً.

كذلك هذه الطائرة قادرة على نقل المسافرين إلى الفضاء في وضع 25 ماخ، والجدير بالذكر وكالة الفضاء البريطانية ليست الوحيدة التي تطور هذا النوع من الطائرات في الوقت الحالي حيث تملك بوينغ خطط مشابهة وناسا أيضا لديها خطط طموحة لنقل المسافرين بين نيويورك ولوس أنجلوس في أقل من 3 ساعات بدءً من 2021.

مدير تحرير فانوس، مؤسس موقع أيزو ― من عشاق السيارات الرياضية ومهتم في التقنية وفن التصوير والنقد السينمائي والتصميم.

No more articles