0%

الطين الحساوي وتشكيلات ١٠٠ عام

خبرة متوارثة يشكلها أبناء (الغراش) بأصابعهم

14

عائلة الغراش من الأسماء التي نقشت اسمها في تاريخ الأحساء بتمسكهم بصناعة الفخار الحساوي الذي يصنع بتربة الأحساء المميزة على سفح جبل قارة الشهير.. وكحال كل مهنة تدخل فيها اليد والخبرة تأتي عائلة الغراش وأبناء علي منذ قرابة ١٠٠ عام وهم يتوارثون هذه الصنعة الأصيلة.

على جانب جبل قارة شدنا الفضول للتجول في معملهم الشعبي وأفرانهم المحلية التي شهدت انطلاق عدد لايحصى من الأعمال الفخارية التي يسعى أهل الأحساء لها في حفظ مياههم وبهاراتهم وتقديم مأكولاتهم وحتى تزيين بيوتهم وأفران المندي التي صنعت ألذ مأكولات الحساويين .

يحدثنا واصل بن علي الغراش وخلفه صورة والده.. ليأتي الأبناء ليكملوا المسيرة..

 

 







 

 

 

نص وتصوير:
سامي العمري
رامي النفاتي

 

 

استكشف أكثر عن الأحساء في الملف الخاص :

مجتمع فني يسعى لحفظ الإرث البصري والثقافي في السعودية عبر قصص من الواقع يقدمها مجموعة من المصورين وصناع الأفلام والأدباء ومتذوقي الفنون

No more articles